بوابتك للثقافة العسكرية

مقتل قيادي في تنظيم “داعش” وسبعة من مرافقيه في الموصل القديمة



أخبار متعلقة

القاهرة — سبوتنيك. وقال بيان أصدرته خلية الإعلام الحربي التابعة للقيادة، اليوم الجمعة، إن “قطعات الفرقة التاسعة قتلت الإرهابي المدعو أبو زيد الذي يحمل صفة أمير في تنظيم “داعش”، مع سبعة من مرافقيه قرب جامع شيخ الشط، في المدينة القديمة، بالساحل الأيمن للموصل”.

وكانت الشرطة الاتحادية العراقية قد أعلنت، اليوم الجمعة، إتمام مهامها القتالية في مدينة الموصل، موضحة أنها تواصل عمليات تمشيط وتطهير المدينة القديمة.

وأكد قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت في بيان، اليوم الجمعة، أن قواته أنجزت 99% من مهامها القتالية ضمن عمليات تحرير الموصل، من قبضة تنظيم “داعش”.

وأضاف جودت في بيان أن القوات “تجري بحثا عن مسلحي “داعش” المتخفين، وتعمل على تفكيك الأفخاخ الملغمة في منطقة النجفي”.

وكان جودت قد أعلن صباح اليوم سيطرة الشرطة الاتحادية على شارع النجفي، وسط المدينة، قائلا إن “150 مترا باتت تفصل قواته عن إعلان النصر الكامل في المنطقة.

وأضاف جودت أن قواته “تخوض حرب الساعات الأخيرة، وأنها أوشكت على إتمام المهام القتالية الموكلة إليها ضمن عمليات تحرير الموصل”.

وكانت قيادة العمليات المشتركة للقوات العراقية المشاركة في تحرير الموصل أعلنت قرب إعلان النصر في المدينة، ولم يتبق سوى عدد قليل من الأحياء التي لا تزال في قبضة “داعش”.

وتتواصل عملية تحرير الساحل الأيمن من الموصل من قبضة “داعش”، منذ 19 شباط/ فبراير الماضي، بعد أن تمكنت القوات العراقية، مع نهاية كانون الثاني/ يناير الماضي من تحرير الجانب الأيسر.

وكان رئيس الوزراء العراقي، القائد العام للقوات المسلحة، حيدر العبادي قد أعلن، الخميس الماضي، “نهاية دولة داعش”، بعدما تمكنت القوات من السيطرة على جامع النوري الكبير، في مدينة الموصل القديمة، والذي أعلن منه أبو بكر البغدادي “دولة الخلافة”، المزعومة.

وشدد العبادي على أن القوات العراقية ستظل تلاحق التنظيم حتى آخر عنصر له في البلاد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.